العودة   منتديات روعة الخليج > المنتديات المتخصصه > منتدى الاسرة والمجتمع

منتدى الاسرة والمجتمع كل مايتعلق بالاسرة والمجتمع العربي

الإهداءات

إضافة رد
 
افتراضي المربيات والخادمات وتاثيرهن على تربية الابناء

 


المربيات والخادمات وتاثيرهن على تربية الابناء
المربيات والخادمات
وتاثيرهن على تربية الابناء
نتيجة بحث الصور عن صور الخادمات والابناء
كان فى زمن الماضى الجميل فى مصر ظاهرة الاستعانة بالمربيات والخدم من اهل مصر وخاصة من الجنوب من النوبة والسودان التى كانت ضمن حدود مصر فلم يكن هناك تاثير ثقافى ولا اجتماعى تغير على ابناء طبقة الاغنياء لتوافق ثقافة تلك المربيات والخدم مع البيئة المصرية لكونهم من نفس البيئة التى تعيش فيها طبقة الاغنياء وهذه الفئة من المربيات والخدم فى بيوت الباشوات واهل المقدرة من المجتمع المصرى اصلا وظلت هذه الظاهرة فترة كبيرة لدرجة انها اصبحت من الامور العادية فى المجتمع المصرى وتطورت الامور وراحت الملكية وجاء النظام الجمهورى للبلاد وحدث ما حدث وانتهت طبقة الاقطاع وتغيرت الاحوال واقتصرت الظاهرة على الاغنياء فقط وبدات الدول العربية فى التغير وخاصة بعد ظهور البترول وتطورت الاحوال الاقتصادية والاجتماعية فى اليلاد العربية مثل السعودية والكويت والعراق ودول الخليج عامة وبعض دول شمال افريقيا مثل ليبيا والجزائر ونتيجة لهذا الخير الربانى على تلك الدول اصبحت ظاهرة الاستعانة بالخدم والمربيات من اولويات تلك الحكومات لتوفير الشكل الاجتماعى الترفيهى للراغبين من الشعب وتطورت الامور واصبحت ظاهرة استقداام العاملات شئ اساسى فى المجتمعات العربية بدول البترول ومن دوا متعددة وغير اسلامية فى كثير من الاحوال ومنها دول اسلامية فقيرة ولكن فى جميع الاحوال هناك ثقافات متعددة دخلت دول البترول دون رقابة ولاتفكير فى هذه الامور ماذا سيحدث لابنائنا مع هؤلاء الاجانب اصحاب الثقافات البعيدة عن عادات وتقاليد العرب وعن الثقافة الاسلامية التىتحث على الفضيلة واحترام العقائد وتربية النشء تربية سليمة وصحيحة واصبحت الامهات لاتبالى بتربية الابناء واصبح كل ام همها الاول السوق والتنزه والجلوس مع الصديقات والتحدث فى التليفونات والموبيلات لمدد طويلة فا الابناء مع الشغالة او المربية من ان هناك فرق بين المربية والشغالة والمربية هي التي تدربت أو تحمل شهادة تربوية، ومن ثم يمكن الاعتماد عليها في تنشئة متوافقة لحد ما للصغار.
والمربية إن كانت ذات كفاءة عالية، فلن ترقى إلى مرتبة الأم واصبحن المربيات أمهات في الواقع للأبناء الصغار والشغالة قد تكون لاتقراء ولاتكتب وهى تعتمد على قوتها فى تنفيذ اعمال المنزل من نظافة وترتيب وغسيل وقد تكون فى المطبخ وامور اخرى --------
واصبح الابناء فى وادى والامهات فى وادى اخر ومع مرور الوقت والزمن كانت الكارثة الاجتماعية الثقافية التى انتشرت فى دول البترول
الاثار النفسية والاجتماعية للابناء
وهناك سلبيات كثيرة تحدث عندما يترك الآباء والأمهات رعاية الصغار بين أيدي الخادمات أو المربيات، نذكر بعضاً منها على سبيل المثال وليس الحصر:
- إن لغة الخادمة أو المربية إذا كانت غير عربية، تؤثر بدرجة عالية في اكتساب الصغير لغته العربية، ومن ثم قد يتأخر الصغير عمن هم في مثل عمره الزمني في تعلم اللغة، ولفظ الحروف الصحيحة، واكتساب المفردات الواجب تعلمها، بل قد يتعلم لغة المربية قبل أن يتعلم اللسان العربي.
- إن المربية - عادة - تضعف العلاقة بين الطفل وأمه، إذ غالباً ما يكون التعلق- من جانب الطفل- بالمربية وليس بالأم، حيث تقوم بإشباع الحاجات الأساسية للطفل من المأكل والمشرب ونظافة الجسم عند الابتلال، وتشبع حاجاته إلى الراحة واللعب.. ومن ثم فهي أم بديلة.. وفي هذا ما يبعد الطفل تدريجيا عن الأم، بل قد لا يسأل عنها عند غيابها، أو وجودها في المنزل، والأعجب أنه قد ينزعج إذا لم يجد المربية أو الخادمة بجانبه، عندما تنشغل عنه عند أداء وظائفها الأساسية في المنزل، وأحياناً قد يناديها كما لو كانت أمه.
- إن تأثير المربيات والخادمات على العلاقات الزوجية، قد يخلق المشكلات بين الأزواج، ويحدث- وجودهن- مناخ التوتر والقلق الدائب بين الأزواج، وقد يترتب عن المشكلات انفصال بين الأزواج أو هجران أو خصام أو تضحية بالأبناء والحياة الزوجية المستقرة.
- إن وجود المربيات والخادمات يضعف من نماء الاستقلالية في التنشئة الاجتماعية للصغار، بل قد ينمي لديهم الاعتمادية أي الاتكالية، وعدم نمو الاستقلالية لدى الصغار، ويظهر ذلك السلوك عندما تعرض الفتيات الصغيرات أو الفتية الصغار، عن أداء الأعمال البسيطة التي يمكن القيام بها، اعتماداً على ما تقوم به المربية من الاستجابات الفورية لكل مطالب الصغار.
- ومن المخاطر التي يجب أن لا تغيب عن أذهان الآباء، هو أن بعض المربيات غير المسلمات اللاتي يقمن بالتنشئة والرعاية للصغار، قد تقوم البعض منهن بغرس وتنمية تعاليم دينها مع الصغار- في غفلة من الآباء- ودون أدنى اهتمام بدين الإسلام.
- هذا بالإضافة إلى أن قيام الخادمة بدور المربية في وقت واحد أو العكس، يشكل ثقلاً وعبئاً كبيرين، عندما تقوم المربية أو الخادمة بجميع أعمال المنزل من نظافة وطبخ وكي وغسيل.. إضافة إلى أعباء-----------

للمتابعة على الرابط
او زيارة موقع بسمة امل للزواج--المدونة
basmetaml.com

 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
التربية-


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
صراع تربية الابناء بين الاجداد والأبناء basmetaml منتدى الاسرة والمجتمع 0 2016-11-15 10:28 AM
اخبار - قرار رفع الدعم عن الوقود مؤجل حتى يتم الانتهاء من منظومة النقل العام فى السعو مني خذوك منتدى الصحافة والاعلام 1 2015-08-23 10:15 PM


الساعة الآن 06:13 AM


جميع الحقوق محفوظة لمنتدى روعة الخليج @ 2014 - 2015